ماكرون يرفض قرار ترمب ويطالب نتنياهو بإحياء عملية السلام فى الشرق الأوسط

441

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إنه أبلغ رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو رفضه “تصريحات” الرئيس الأميركي دونالد ترمب بشأن القدس، وطالبه باتخاذ “مبادرات شجاعة تجاه الفلسطينيين” من أجل “الخروج من المأزق الحالي” من بينها تجميد الاستيطان.
وقال ماكرون في مؤتمر صحفي مع نتنياهو في باريس إن “هناك رغبة في وساطة أميركية وعلينا انتظار ما هو مقترح والأمر يرجع للجانبين لقبول ذلك”، وشدد على التزام فرنسا بحل الدولتين عبر التفاوض واحترام القانون الدولي لتسوية الصراع الإسرائيلي الفلسطيني.
وذكّر ماكرون بعدم موافقته على التصريحات الأخيرة للرئيس الأميركي “التي تعتبرها فرنسا منافية للقانون الدولي وخطيرة على السلام”، في إشارة إلى اعتراف ترمب بالقدس عاصمة لإسرائيل.
وقي الوقت نفسه ندد ماكرون بكافة أشكال الهجمات على إسرائيل “في الساعات والأيام الأخيرة”.
من جانبه، دعا نتنياهو الرئيس الفلسطيني محمود عباس للجلوس إلى طاولة المفاوضات، وقال “عندما يستوعب الفلسطينيون حقيقة أن القدس عاصمة إسرائيل سيتحقق السلام”.