تحذير من البنتاغون عن حدوث اصطدام الجوي مع الروس بسوريا

441

حذرت وزارة الدفاع الأميركية “البنتاغون” من “التحليق غير الآمن” للطيران الروسي بالأجواء السورية في ظل تزايد احتمال حدوث اشتباك بين المقاتلات الروسية ونظيرتها الأميركية بسوريا.
وجاء التحذير على لسان وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس معلقا على واقعة اقتراب مقاتلتين روسيتين من أخرى أميركية بشكل خطير الأربعاء الماضي في أجواء شرقي سوريا.
وأضاف الوزير في مؤتمر صحفي أن “الطرفين الأميركي والروسي يتابعان التنسيق هاتفيا بشأن حركة الطيران في أجواء سوريا المكتظة”.
وقال ماتيس إن آلية التنسيق المتبعة تعتريها نواقص ولفت إلى ضرورة عدم حدوث “أي مناورات خطرة” كما كشف أن البنتاغون سيحقق في الواقعة.
وتكررت مثل هذه الأحداث في الأسابيع الماضية لا سيما الأربعاء عندما اعترضت مقاتلتان روسيتان من طراز “سوخوي 25″ المقاتلة الأميركية “أف 22” بعد تجاوز المقاتلتين الروسيتين خطّا غير رسمي يفصل بين القوات الجوية للبلدين، بحسب وكالة أسوشييتد برس.
وخلال الحادث المذكور، ألقت طائرتا الشبح “أف 22” صواريخ حرارية وقنابل مضيئة لإقناع طائرتي سوخوي 25 بمغادرة المنطقة واضطر أحد الطيارين الأميركيين للقيام بمناورة صعبة لتفاديهما وفق متحدث باسم البنتاغون.