مصر تطلب من مجلس الأمن بإبطال الاعتراف الأمريكي بالقدس عاصمة لإسرائيل

dfb89a73-204a-40b5-81f2-cf534922c08d

طرحت مصر السبت على مجلس الأمن الدولي مشروع قرار يؤكد أن كل قرار أحادي الجانب فيما يخص القدس ليس له أي مفعول قانوني وينبغي إبطاله. كما يشدد القرار على أن أي حل لمسألة القدس يجب أن يتم عبر المفاوضات.
ينظر مجلس الأمن الدولي الاثنين في مشروع قرار يؤكد أن أي قرار أحادي الجانب حول وضع القدس ليس له أي مفعول قانوني ويجب إبطاله، في ظل إعلان الولايات المتحدة الاعتراف بالمدينة عاصمة لإسرائيل.
وطرحت مصر مشروع القرار اليوم السبت وقال دبلوماسيون إن المجلس يمكن أن يصوت عليه اعتبارا من الاثنين.
وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن في 6 كانون الأول/ديسمبر نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس معترفا بالقدس عاصمة لإسرائيل، ما أثار موجة تنديد واسعة النطاق في العالم.
 وتتواصل تداعيات قرار ترامب بشأن القدس الذي شكل خروجا على السياسة الأمريكية المتبعة منذ عقود، مع تظاهرات غاضبة في الدول العربية والإسلامية وكذلك صدامات بين الفلسطينيين والقوات الإسرائيلية في الأراضي المحتلة.