الاشتباكات مستمرة بجنوب السودان رغم توقيع اتفاق سلام

441

اتهمت المعارضة المسلحة الموالية لرياك مشار نائب رئيس دولة جنوب السودان السابق اليوم الجمعة القوات الحكومية بشن هجوم على أحد مواقعها شمال غربي البلاد بعد ساعات من توقيع الطرفين اتفاقا لوقف العدائيات.
وقال لام فول قبريال نائب المتحدث العسكري باسم المعارضة المسلحة إن قواته استطاعت صد هجوم شنه الجيش الحكومي صباح اليوم في منطقة ديم جلاب شمال غربي البلاد.
وأضاف في بيان أن الهجوم أسفر عن مقتل خمسة من الجنود الحكوميين، واثنين من طرف المعارضة، فضلا عن جرح آخرين.
وكشفت المعارضة عن مواجهات مسلحة بين قواتها والجيش الحكومي في منطقة فشودة بإقليم أعالي النيل شرقي البلاد. وتابع البيان قائلا “نحن في المعارضة المسلحة نريد أن تضع الهيئة الحكومية للتنمية لدول شرق أفريقيا (إيغاد) ودول الترويكا والأمم المتحدة تلك الانتهاكات الحكومية في الاعتبار”.