ترمب : سنقطع المساعدات عن السلطة الفلسطينية

300

هدد الرئيس الأميركي دونالد ترمب في تغريدة جديدة على تويتر بوقف المساعدات المالية للسلطة الفلسطينية، لأن الفلسطينيين لا يريدون الحديث عن السلام حسب قوله.
وقال ترمب في تغريدته “نحن ندفع للفلسطينيين مئات ملايين الدولارات سنويا ولا ننال أي تقدير أو احترام. هم لا يريدون حتى التفاوض على اتفاقية سلام طال تأخرها مع إسرائيل“.
وأضاف “بما أن الفلسطينيين أصبحوا لا يريدون التفاوض على السلام، فلماذا ينبغي علينا أن ندفع لهم أيا من هذه المدفوعات المستقبلية الضخمة؟”.
وكانت القيادة الفلسطينية قد أكدت أن واشنطن لم تعد وسيطا نزيها أو مقبولا للسلام بعد إعلان ترمب في السادس من ديسمبر/كانون الأول الماضي اعتبار القدس عاصمة لإسرائيل وبدء إجراءات نقل السفارة الأميركية إليها.
وقال مستشار الرئيس الفلسطيني للشؤون الخارجية والعلاقات الدولية نبيل شعث في حديث مع الجزيرة الثلاثاء إن المجلس المركزي لمنظمة التحرير الفلسطينية سيبحث يومي 14 و15 من شهر يناير/كانون الثاني الجاري إلغاء اتفاقية أوسلو وسحب الاعتراف بإسرائيل.