غامبيا : الشرطة تلغى جميع تصاريح الأنشطة السياسية فى البلاد

igp_kinteh-d

قالت الشرطة فى بيان صحفى ان جميع التصاريح الممنوحة للاحزاب السياسية من اجل الانشطة السياسية قد علقت حتى اشعار اخر.
وذكر البيان أن القرار جاء نتيجة للعنف السياسي في بوسومبالا ومانكامانغ كوندا في منطقة النهر الأعلى ( URR ).
وفيما يلي النص الكامل من السرطة :
“يقوم مكتب المفتش العام للشرطة بإخطار جميع الأحزاب السياسية بأن جميع التصاريح الممنوحة للقيام بأنشطة سياسية قد علقت حتى إشعار آخر.
وقد اتخذ قرار وقف جميع تصاريح النشاط السياسي في أعقاب حوادث عنف في مانكامانغ كوندا وبوسومبالا في إقليم الساحل الغربي يومي 8 و 10 كانون الثاني / يناير 2018 على التوالي.
ويحث مكتب مفتش العام للشرطة الجمهور العام على الامتثال لهذا التوجيه ويحذر الجميع من الكف عن أي شكل من أشكال العنف. وغامبيا بلد ديمقراطي يتمتع فيه الجميع بحرية دعم أي حزب سياسي يختارونه.
كما يقوم مكتب المفتش العام للشرطة بإبلاغ عامة الناس بأن التحقيقات جارية بشأن الحادثين وأن أي شخص يثبت أنه خالف القانون سيتم تعامل معه وفقا للقوة الكاملة للقانون “