غامبيا : الرئيس أداما بارو يتعهد بعمل التغيير الذى انتخبه الشعب الغامبى لأجله

President-Barrow

تعهد فخامة الرئيس أداما بارو  بمنح شعبه التغيير الذى صوت عليه الشعب الغامبى، قائلا ان الأمور لا يمكن أن تكون كالمعتاد.

يأتى هذا التصريح بعد عام من ادائه اليمين الدستورية لترؤس مصير الدولة الصغيرة الواقعة فى غرب افريقيا.

وقال أداما بارو  “اننى احثكم جميعا على اتخاذ قرارات الشجاعة للالتزام  من اجل تحقيق حلمنا ورؤيتنا تجاه غامبيا الافضل والامة ذات الرؤية الواضحة والخدمة العامة القوية والاخلاقية والاستجابة”. وخلال عقده اول اجتماع له مع كبار الموظفين المدنيين فى البلاد تحت الخيمة الكبرى بمقر الدولة بانجول.

ولا تزال الخدمة المدنية الغامبية تنزلق إلى فساد مستوطن، وتنتقد الأسباب الرئيسية التي دفعت الناس إلى التصويت من أجل التغيير.

وفي بعض الأوساط، أصبحت هذه الظاهرة نشاطا رياضيا لأن الموظفين العموميين لا ضمير لهم ما زالوا يقوضون النظام الديمقراطي الجديد. هؤلاء الناجين من عصر آخر يدفعون بشكل مطرد الكسب غير المشروع إلى مستويات غير متوقعة.

وقال بارو ان تحقيق رؤية التغيير امر ممكن اذا كان الموظفون العموميون سيؤكدون اخلاقيات مهنة فى تفاعلاتنا اليومية.

وفي الوقت الذي يدفع فيه النظام الجديد قدما في جدول أعمال التغيير في خضم حالات الطوارئ الكبرى، اغتنم الرئيس بارو الفرصة لتذكيرهم بعبء الديون الضخم الذي ورثته إدارته عن النظام السابق.

“كما تعلمون، فإن عبء ديوننا غير قابل للاستدامة في الوقت الحالي حيث تبلغ نسبة الناتج المحلي الإجمالي 125٪. وهذا يعني ان كمية كبيرة من عائداتنا تذهب لخدمة ديننا بدلا من الاستثمار في التعليم والصحة وغيرها من المشاريع الاجتماعية النامية “.

وذهب إلى أبعد من ذلك لإلقاء الضوء على بعض التحديات الرئيسية التي يواجهها البلد، والتي تتعلق بالنقص المستمر في الطاقة الذي يعيق جهود التنمية؛ وشبكات الطرق السيئة، وعدم كفاية البنية التحتية. واضاف “ان امكانات قطاعنا الزراعى الفرعى مازالت غير مستغلة الى حد كبير بسبب الاستثمارات المحدودة والاستخدام الناجم عن طرق الزراعة البدائية”.

مؤتمر دولي طلابى فى إندونيسيا حول مستقبل إدارة الحرمين الشريفين

441 (1)

نظمت الهيئة الدولية لمراقبة إدارة السعودية للحرمين اليوم الخميس وبالتعاون مع الجمعية الإسلامية لطلاب الجامعات في إندونيسيا مؤتمرا دوليا يبحث مشاركة الدول الإسلامية الفعالة في إدارة وتطوير شؤون الحج والعمرة.
وذكر بيان صادر عن الهيئة أن المؤتمر المنعقد تحت عنوان “المواقع الإسلامية المقدسة في المملكة العربية السعودية والدور المستقبلي للدول الإسلامية في الإدارة والتطوير” سلط الضوء على ضرورة إشراك الأمة الإسلامية في تنظيم وإدارة السعودية للحرمين.
وقد استضاف المؤتمر نخبة من العلماء والشخصيات العالمية للتحدث في المواضيع آنفة الذكر وسط مشاركة واسعة لبرلمانيين ووزراء سابقين وشخصيات دينية ووطنية.
وقال رئيس الجامعة الإسلامية ديدي روزيادا الذي افتتح المؤتمر إن المؤتمر يقدم رؤية وخطة واضحة للإدارة السليمة للمواقع الإسلامية المقدسة في السعودية، خاصة بعد فشل الإدارة السعودية الحالية في إدارة المشاعر المقدسة واستغلال مناسك الحج والعمرة لتوجهات وتطلعات السعودية السياسية والاقتصادية.
وقال ممثل اتحاد الطلبة المسلمين في جاكرتا إن مواطني بعض الدول حُرموا من الحج لتوتر العلاقات السياسية بين الحكومة السعودية وعواصم بعض الدول كإيران وسوريا واليمن وأخيرا قطر، مشيرا إلى أن إدارة الحج يجب ألا تكون بيد الرياض وحدها في كل تفاصيلها.
كما استنكر أكاديميون إزالة معظم الآثار الإسلامية من العهد النبوي والقرن الهجري الأول عموما في مكة والمدينة، وأشار المشاركون إلى إشكال تسييس الحج واستخدامه وسيلة ضغط سياسي على شعب أو مجموعة أو أشخاص أو دول.

قمة الأفريقية الـ30 تركز على مكافحة الفساد فى القارة

441

انطلقت اليوم في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا اجتماعات المجلس الوزاري للاتحاد الأفريقي التي تستمر يومين، وذلك تمهيدا لانطلاق أعمال القمة التي تعقد يومي الأحد والاثنين المقبلين.
وقد أعلنت إثيوبيا أنها استكملت جميع الترتيبات اللازمة لاستضافة القمة القارية التي تعقد تحت شعار “الانتصار في مكافحة الفساد: نهج مستدام لتحويل أفريقيا“، علما بأن أعمالها بدأت الثلاثاء الماضي باجتماعات على مستوى المندوبين الدائمين لدى الاتحاد الأفريقي.
وفي مستهل اجتماعات المجلس الوزاري اليوم، انتقد رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي موسى فكي الرئيس الأميركيدونالد ترمب، وقال إن أفريقيا لن تسكت عن تصريحاته التي صدم فيها كافة شعوب القارة وأهانها وهمشها، وبالمثل لن تسكت عن قراره تجاه القدس (واعتبارها عاصمة لدولة إسرائيل) وأيضا تخفيض ميزانية السلم في العالم.
وسيبحث الاجتماع الوزاري الذي تشارك فيه 52 دولة أفريقية، على مدار اليوم وغدا، توصيات الممثلين الدائمين بـالاتحاد الأفريقي، وأجندة وملفات القمة الأفريقية، كما يعتمد الاجتماع الوزاري انتخاب عشرة أعضاء جدد لمجلس السلم والأمن وعضوين للمحكمة الأفريقية لحقوق الإنسان والشعوب، كما سيصادق على نتائج انتخابات رئاسة المجلس الاستشاري للفساد.

ما أسباب تصاعد التوتر بين واشنطن وأنقرة حول سوريا

441 (2)

أكدت وزارة الدفاع الأميركية (بنتاغون) استمرار المحادثات مع تركيا بشأن منطقة حدودية آمنة شمالي سوريا، لكنها تشدد على أولوية قتال تنظيم الدولة، بينما طالبت أنقرة واشنطن بسحب قواتها من منبج ضمن عمليات “غصن الزيتون”، في مؤشر على تصاعد للتوتر بين البلدين.

وقال مدير هيئة الأركان في البنتاغون إنه يحاور تركيا، ويسعى للتركيز على الهدف الأساسي وهو القضاء على تنظيم الدولة الإسلامية، وإن عمليات عفرين تعوق هذا الهدف.

وأوضح أن قضية منبج أمر سياسي، قائلا إن البنتاغون لا يعلق على ذلك.
كما أكد أن تركيا لديها مطالب ومخاوف مشروعة، وأنه كان على علم بعمليات عفرين لأن أنقرة أبلغته بذلك.
وفي هذه الأثناء أيضا قالت المتحدثة باسم البنتاغون دانا وايت إنها علمت بتقارير إعلامية أفادت بأن تركيا طلبت من الولايات المتحدة نقل جنودها خارج منبج، لكنها أوضحت أنها لا تعلم أي تغيير في وضع الفرات.
وردا على العرض الأميركي بشأن المنطقة الآمنة، قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو  إن بناء الثقة بين الولايات المتحدة وتركيا شرط أساسي للتباحث بشأن ذلك.

غامبيا : رئيس هيئة أركان غامبيا الجنرال ماسانه كينته يعد بصد الهفوات الأمنية فى البلاد

cds_mn_kinteh-d.jpg

قال الجنرال ماسانه كينته رئيس هيئة أركان قوات المسلحة الغامبية يوم الاثنين انه سيتم مراجعة هفوات الأمنية عامة فيما يتعلق بالمواقع الاستراتيجية للبلاد مثل المطار والحدود بهدف تعزيز المراقبة عقب دخول البلد، اثنين من الجنرالات الأكثر ثقة الرئيس السابق يحيى جامه دون إشعار.

وفى مقابلة مع راديو الديمقراطية فى غرب أفريقيا قال الجنرال ماسانه كينته ان الجنرالات دخلوا البلاد وان من الطبيعى استجوابهم لانهم ما زالوا ضباطا من القوات المسلحة فى غامبيا بيد ان هذا البيان اغضب الكثير من الغامبيين بمن فيهم امراة الذي نشر صوتا على مجموعة أصحاب المصلحة الغامبية الجديدة على ال واتساب، قائلا أن كينته  يحتاج إلى إبلاغ نفسه وتقديم المشورة للسكان الغامبيين على الظهور المفاجئ للجنرالات في البلاد.

وألقت الشرطة العسكرية القبض على الجنرالات أومبا ميندي وأنسومانا تامبا من قبل وحدة الشرطة العسكرية التابعة للقوات المسلحة الغامبية بعد عودتهم من غينيا الاستوائية حيث قيل إنهم كانوا مع الرئيس السابق جامه الذي ذهب إلى المنفى العام الماضي بعد خسارته مقعد الرئاسة إلى أداما بارو.

وقد وصلوا الى المطار يوم الاحد عبر خطوط الجوية الملكية المغربية  واجتازوا البوابة الرئيسية بالمطار مع فشل الامن فى كشفهم واعتقالهم فى البلدة، وفقا لما ذكرته صحيفة بوينت اليوم الاثنين.

الأمم المتحدة : عمليات إعدام دون محاكمة في ليبيا تخوف

6c4f53f631752aadfa2bdeb40d9b5438416ff7f1_0.jpg

أعربت الأربعاء بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، عن انزعاجها من تقارير عن عمليات إعدام “وحشية” دون محاكمة في مدينة بنغازي، يحتمل أن تكون قد ارتكبت على يد قائد بالقوات الخاصة مطلوب لدى القضاء الدولي.
 بعد انتشار صور تعرض على ما يبدو إعدام تسعة سجناء على الأقل في موقع تفجير سيارتين ملغومتين الثلاثاء في مدينة بنغازي شرق ليبيا، عبرت بعثة الأمم المتحدة للدعم الأربعاء عن قلقها من تقارير عن عمليات إعدام تنفذ دون محاكمة.
ويشبه المسلح الذي ظهر في الصور محمود الورفلي وهو قائد بالقوات الخاصة ومطلوب لدى المحكمة الجنائية الدولية بتهمة تنفيذ عدد من عمليات القتل المشابهة.
وقالت البعثة في حسابها على تويتر ” تطالب الأمم المتحدة بتسليم محمود الورفلي على الفور إلى محكمة الجنايات الدولية، خصوصا وأنها رصدت على الأقل خمس حالات إعدام بإجراءات موجزة ارتكبها أو أمر بها الورفلي في 2017″.

ترمب يحث الرئيس أردوغان على الحد من عملية عفرين

441 (2)

دعا الرئيس الأميركي دونالد ترمب الأربعاء نظيره التركي رجب طيب أردوغان إلى الحد من العملية العسكرية فيعفرين في سوريا، وتجنب وقوع خسائر بين المدنيين أو زيادة عدد المشردين واللاجئين، في وقت تحدثت فيه مصادر تركية عن عرض أميركي بإقامة حزام أمني في سوريا، بالتزامن مع إعلان ألمانيا أنها ستطلب من تركيا تفسيرا بشأن استخدام أسلحة ألمانية بالعملية.
وخلال اتصال هاتفي، حث ترمب “تركيا على تقليص عملياتها العسكرية والحد منها”، وعلى تجنب “أي عمل قد يتسبب في مواجهة بين القوات التركية والأميركية”، حيث ينتشر نحو ألفي جندي أميركي من القوات الخاصة إلى جانب وحدات حماية الشعب الكردية بشمالي سوريا.
وبحسب بيان للبيت الأبيض، فقد أقر الرئيس الأميركي بحق تركيا في القلق على أمنها، إلا أنه شدد على وجوب أن يركز البلدان كل الجهود على إلحاق الهزيمة بتنظيم الدولة الإسلامية.
كما عبّر ترمب عن مخاوفه من تصاعد العنف في منطقة عفرين بسوريا ومن المخاطر التي تقوض ما سماها الأهداف المشتركة في سوريا.
وأضاف البيان أن الرئيسين أكدا ضرورة إرساء الاستقرار في سوريا موحدة لا تشكل تهديدا لجيرانها بمن فيهم تركيا.

ليبيا : مسلحين يعدمون عشرة أشخاص ببنغازي

نشر ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي صورا لآمر المحاور بالقوات الخاصة “الصاعقة” والقيادي بقوات عملية الكرامة محمود الورفلي وهو يعدم عشرة أشخاص بمنطقة السلماني في بنغازي، حيث وقع تفجيران الثلاثاء.
وأظهرت الصور الورفلي وهو يعدم عشرة أشخاص يرتدون زيّا أزرق اللون ومكبلي الأيدي وأعينهم مغطاة.
ويعتقد أن الأشخاص الذين أعدمهم الورفلي ينتمون لمجلس شورى ثوار بنغازي، وأن الإعدام جاء انتقاما لضحايا التفجيرين.
وليست هذه هي المرة الأولى التي يعدم فيها الورفلي أشخاصا خارج القانون، حيث سبق أن ظهر العام الماضي وهو يطلق الرصاص على عناصر تابعين لمجلس شورى بنغازي.
وشهدت بنغازي مساء الثلاثاء تفجير سيارتين مفخختين أمام مسجد بيعة الرضوان في منطقة السلماني الشرقي، راح ضحيتهما أكثر من 34 قتيلا ونحو 71 جريحا، معظمهم من المدنيين، بحسب إحصائية لمستشفى الجلاء والمركز الطبي بالمدينة.