المحكمة الجنائية الدولية تحذر بملاحقة من يرتكب جرائم حرب في غزة

gaza_protest_0

حذرت مدعية المحكمة الجنائية الدولية فاتو بنسودا الأحد من أن المحكمة يمكن أن تقاضي كل من يرتكب جرائم حرب في قطاع غزة. وتعليقا على مقتل 30 فلسطينيا خلال عشرة أيام من الاحتجاجات على الحدود الشرقية للقطاع قالت بنسودا إن “العنف ضد المدنيين يمكن أن يشكل جرائم بموجب اتفاقية روما وبالمثل استغلال وجود المدنيين من أجل التستر على الأنشطة العسكرية”.
 حذرت مدعية المحكمة الجنائية الدولية فاتو بنسودا الأحد من أن المحكمة يمكن أن تحاكم مركتبي الفظائع في قطاع غزة، داعية إلى إنهاء إراقة الدماء التي يشهدها القطاع.
وقالت بنسودا في بيان صادر عن المحكمة في لاهاي “يجب أن يتوقف استخدام العنف” وإن “كل من يحرض أو ينخرط في أعمال عنف بما فيها إصدار الأمر أو طلب أو التشجيع أو المساهمة بأي طريقة أخرى في ارتكاب جرائم ضمن الولاية القضائية للمحكمة الجنائية الدولية قابل لمقاضاته أمام المحكمة”.
وتعليقا على أعمال العنف الأخيرة، قالت بنسودا إن “العنف ضد المدنيين يمكن أن يشكل جرائم بموجب اتفاقية روما وبالمثل استغلال وجود المدنيين من أجل التستر على الأنشطة العسكرية”.