طالب أحمد بنسودا : هذا هو أكبر تجمع على ترشيحات البلدية كانفن

talib_bensouda-d

قال طالب أحمد بنسودا الطامح لرئيس البلدية كانفن في الحزب الديمقراطي المتحد  (  UDP )إن حزبه جمع  أكبر حشد في اليوم الأخير من ترشيحات مجلس العموم يوم الثلاثاء.

قد عطلت أنصار الحزب حركة المرور للوقوف ساكنا على طول شارع كيرابا  وهم يتزاحمون في الشوارع مثل سرب من النحل.

وفي حديثه للصحافة لفترة وجيزة بعد ترشيحه ، أعرب السيد بنسودا عن سعادته بالخروج. وقال بنسودا “إنك ترى الحشد ، وترى الأعداد ، وأعتقد أنكم رأيتم جميعا أن هذا هو أكبر حشد لترشيحات البلدية”. “انا مسرور جدا وأنا إيجابي للغاية وهذا ما هو متوقع من الحزب “.
وقال مراقب انتخابات محلي: “لقد شاهدت ترشيح جميع الأحزاب الأخرى منذ البارحة ، لكن هذا هو أكبر حشد رأيته”

وفيما يتعلق ببرامجه إذا تم انتخابه رئيسا لبلدية كانفن ، قال السيد بنسودا إن مجلس التنمية الاقتصادية يواجه الكثير من التحديات المالية وقال: “لدي برنامج من ثلاث نقاط ، وهو: البدء أولاً بإدارة الصحة البيئية ، وتطوير البنية التحتية والوظائف والنمو الاقتصادي.

سوف يستلم السيد بنسودا ، مثل زملائه الطموحين من رؤساء البلديات ، خطابات قبولهم للترشح لمنصب العمدة بعد تدقيق عام يوم الخميس.

كما تم ترشيح فرانسيس جورج غوميز ، المرشح المستقل لرئاسة البلدية ، في المكتب الإقليمي للجنة الانتخابية المستقلة في كانفن.

الرئيس الإيراني حسن روحاني يشكك في شرعية مطالب باريس وواشنطن للتوصل إلى اتفاق جديد حول النووي الإيراني

25052018_rouhani_0

قد رد الرئيس الإيراني حسن روحاني الأربعاء على الرئيسين الفرنسي والأمريكي حول رغبتهما في التوصل إلى اتفاق “جديد” حول النووي الإيراني يحل مكان الاتفاق الموقع عام 2015، منتقدا هذه المطالب ومشككا في شرعيتها. وقال روحاني في خطاب ألقاه في تبريز (شمال إيران) مخاطبا الدول الغربية “هل تريدون أن تقرروا مستقبل الاتفاق؟ إذن عليكم أولا أن تشرحوا لنا ما قمتم به” حتى الآن لتطبيقه.
 في خطاب ألقاه الأربعاء في تبريز (شمال إيران) خلال حفل إعلان المدينة عاصمة سياحية للعالم الإسلامي لعام 2018، شكك الرئيس الإيراني حسن روحاني في شرعية المطالب الغربية للتوصل إلى اتفاق جديد حول البرنامج النووي الإيراني ردا على تصريحات في هذا الصدد أدلى بها الرئيسان الأمريكي والفرنسي في واشنطن.
وكان ترامب وماكرون قد عبرا الثلاثاء خلال قمتهما في واشنطن عن رغبتهما في التوصل إلى اتفاق “جديد” مع طهران، يحل مكان الاتفاق النووي الموقع عام 2015، بدون الإفصاح عن معالم ونطاق هذه المفاوضات الجديدة التي يرغبان فيها.

ترامب يتوعد إيران بـعقوبات جديدة إذا استأنفت برنامجها النووي

_101017015_gettyimages-950695940

توعد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إيران بـ”مشاكل كبيرة” إذا استأنفت برنامجها النووي الذي وافقت على الحد منه بموجب اتفاق دولي في عام 2015.
ووصف ترامب الاتفاقية مع إيران بأنها “كارثة” و”جنونية”، وذلك في حديث بالمكتب البيضاوي في البيت الأبيض، أثناء استقبال نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون.
وهدد ترامب في السابق برفض تمديد الاتفاق النووي الذي أبرم في عهد سلفه باراك أوباما، والذي من المفترض أن يوقع عليه بحلول 12 مايو/ أيار المقبل.
ويزور الرئيس الفرنسي واشنطن لمحاولة إقناع ترامب بالحفاظ على الاتفاق مع إيران.
وكذلك من المقرر أن تزور المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل واشنطن يوم الجمعة المقبل، في محاولة للحظة الأخيرة، لثني ترامب عن إفشال الاتفاقية.